الرئيسية / فيسبوك / تحذير أوباما لمارك عن الأخبار المزيفة في الفيسبوك

تحذير أوباما لمارك عن الأخبار المزيفة في الفيسبوك

تحذير Obama ل Zuckerberg حول الأخبار الوهمية في الفيسبوك

لقد حذر الرئيس السابق للولايات المتحدة Barack Obama شخصيا مؤسس الفيسبوك والرئيس التنفيذي

Mark Zuckerberg حول التهديد المحتمل من الأخبار الوهمية التي يجري نشرها من خلال الشبكة

الاجتماعية الأكثر شعبية على هذا الكوكب،

ذكرت صحيفة Washington يوم الأحد، نقلا عن الناس الذين هم على دراية بالموضوع انه كان من المفترض أن

يكون Obama قد قام بالتحذير في 19 نوفمبر / تشرين الثاني، بعد وقت قصير من فوز الرئيس الأمريكي

Donald Trump في الانتخابات عام 2016، وقال Zuckerberg نفسه إنه “مجنون جدا” ولإلقاء الضوء على أن

انتشار الأخبار المزيفة على الفيسبوك لعب دورا حاسما في النتائج وهي فكرة أثارها بعض السياسيين

والجهات الفاعلة الأخرى في الولايات المتحدة

وقد تبادل الحديث كل من Obama و Zuckerberg بشأن هذه المسألة وما حدث فيLima , Peru حيث حذر

الرئيس السابق أغنى شخص على كوكب الأرض ليس فقط من الأخبار المزيفة بحد ذاتها وإنما من حملات

تضليل سياسية شاملة، وحثه على عدم استبعاد التأثير المحتمل لهذه الظواهر على المشهد السياسي

العالمي، وخصوصا عندما تقترن بمنصة ضخمة على الانترنت مثل الفيسبوك. وفي حين لم يكن Zuckerberg

مصرا على أن هذه الادعاءات لا أساس لها من الصحة على الإطلاق ، فقد أشار إلى أن المشكلة لا تزال

مفرطة في سياق الفيسبوك، وهي أيضا مشكلة صعبة في معالجتها، دون وجود حل واضح وشامل. وأصر

Obama على أن الفشل في العمل الآن سيعني أن المشكلة ستصبح أكبر في الانتخابات الرئاسية المقبلة،

وهي فكرة قد يتفق عليها Zuckerberg بسبب رؤيته للفيسبوك مؤخرا بإدخال مجموعة واسعة من المبادرات

لمكافحة النشر الغير دقيق والتضليل من الناحية الواقعية للمعلومات.

وجاء آخر تطور للأحداث في الملتقى الأسبوع الماضي عندما قال Zuckerberg أن الفيسبوك سوف يسلم

معلومات عن أكثر من 3000 إعلان تم شراؤها في الفترة التي سبقت انتخابات عام 2016 من قبل عملاء روس

يشتبه بهم. كما منعت شركة Menlo Park ، العملاقة وسائل التواصل الاجتماعي التي تتخذ من كاليفورنيا

مقرا لها، الصفحات التي تم نشرها على أنها أخبار مزيفة من شراء الإعلانات على برنامجها في أواخر

أغسطس. وقد تعاملت الشركة حتى الآن مع هذه المسألة بطريقة حذرة للغاية، في محاولة لتحقيق التوازن

بين جهودها الأخيرة لمكافحة المحتوى المثير، المضلل، والكاذب مع طموحها المستمر لعدم الانغماس في

الرقابة المباشرة. وقد أدت هذه الأهداف إلى تقديم بعض المبادرات الرامية إلى مكافحة انتشار الأخبار المزيفة

بشكل غير مباشر من خلال تثقيف المستخدمين وتشجيعهم على انتقاد كل ما يقرأونه بدلا من حظر

المحتوى بشكل وقائي.

شاهد أيضاً

نشرة الاسعار للجوالات بأسواق السورية  14-10-2017

نشرة الاسعار للجوالات بأسواق السورية 14-10-2017 (htc – samsung – sony – nokia – Huawei …

شارك بتعليقك

إظهار
إخفاء